فيفاء تك

لهذا السبب .. تحديث WhatsApp الجديد أثار استياء المستخدمين!

يطور WhatsApp نفسه باستمرار لجلب تحسينات مثيرة ومفيدة لتطبيق الدردشة مثل تأمين حسابات المستخدمين على أندرويد من خلال خاصية التعرف على الوجه أو القدرة على كتم صوت المجموعات المزعجة إلى أجل غير مسمى، ومع ذلك، يبدو أن التغيير الأخير قد أثار استياء المستخدمين.

التحديث الجديد على WhatsApp يثير استياء المستخدمين

التحديث الجديد على WhatsApp
وفي التحديث الأخير لمستخدمي الإصدار التجريبي بيتا، أعاد WhatsApp تصميم أجزاء من قائمة الإعدادات الخاصة به على كل من أندرويد وآيفون، وقد أدى ذلك إعادة ترتيب الدردشات بناءً على العدد الإجمالي للصور والملفات وليس بناءً على الدردشات المفضلة بين الأصدقاء وأفراد الأسرة.

وفسر موقع express.co.u ذلك بقوله إن WhatsApp يعمل على إعادة استخدام إعدادات التخزين لمعرفة تفاصيل عدد الرسائل النصية والصور ومقاطع الفيديو والمستندات والمزيد، سواء تلك التي تم إرسالها أو استلامها من الدردشات المختلفة؛ حتى يسهل على المستخدم إزالة الملفات غير المهمة للحفاظ على مساحة تخزين الهاتف.

التحديث الجديد على WhatsApp يثير استياء المستخدمينالتحديث الجديد على WhatsApp يثير استياء المستخدمين

وتابع: بناءً على ذلك فإن الدردشات أُعيد ترتيبها بناءً على كمية الصور المرسلة من جهة اتصال ما والتي قد لا تكون ضرورية بطبيعة الحال، وبالتالي يضطر المستخدم للنزول للأسفل للعثور على جهات الاتصال المفضلة التي يراسلها يوميًا.

ونشر موقع WABetaInfo المتخصص في تتبع تطورات وتحديثات واتساب بعض لقطات الشاشة لقائمة الإعدادات المحدثة بعد إضافة ميزة الحفاظ على مساحة التخزين الجديدة، وقال الموقع: بعد إصدار التحديث على النسخة التجريبية، يشعر الكثير من المستخدمين بخيبة أمل تجاه الميزة الجديدة، وقدم بعضهم بالفعل شكوى، وقال أحدهم أريد شكل الرسائل القديم في WhatsApp.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى