أخبار فيفاءمقالات

شمل فيفاء .. ذكرى خير ونماء

الشيخ / علي بن حسن الفيفي

الحمد لله رب العالمين والصلاه والسلام على الصادق الامين
وبعد
في الثالث من ربيع الآخر عام 1436هـ تمت البيعة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود_حفظه الله _ ملكا على هذه البلاد الطاهرة وهي بيعة متجذرة في أعماق النفس مرتبطة بالروح تتجدد مع الهواء الذي نتنفسه والخير العميم الذي نلمسه والعز الذي نعيشه والأمن الوارف الذي نتفيأ ظلاله.
وقد مرت سنوات ست وهي تعتبر قصيرة في عمر الزمن إذا قورنت بما حفها من تطورات كثيرة وكبيرة، وإنجازات متتالية على جميع المستويات التنظيمية، والعسكرية، والسياسية، والاقتصادية، والصناعية، والرؤية المستقبلية الواعدة، والانتصارات المتوالية عسكريا وسياسيا وإعلاميا واقتصاديا وصحيا، وتبوَأت خلالها هذه البلاد المكانة المرموقة في قيادة دول العالم في ذلك كله.
حفظ الله خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وحكومتنا الرشيدة وأثني بالشكر الجزيل وعرفان الجميل لسمو سيدي أمير منطقة جازان ونائبه لما يبذلونه من جهود لقيادة النهضة العارمة في هذا الجزء الغالي من هذا الوطن المعطاء.
شيخ شمل قبائل فيفاء

الشيخ/علي بن حسن الفيفي
٣/ ٤/ ١٤٤٢هـ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى