محليات

رئيس نادي البر يشيد بتنظيمات “الزراعة” للحفاظ على البيئة

حسين بن شهران _ جدة

أشاد الأستاذ محمد سعيد أبو ملحة رئيس نادي البر التطوعي التابع لجمعية البر بجدة بقرار وزارة البيئة والمياه والزراعة بإعادة تأهيل المواقع المتدهورة بيئياً ومعالجة المواقع الملوثة من خلال المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي.
حيث تقرر بموجب النظام بأن يلتزم كل شخص قام بنشاط أدى الى تدهور أو تلوث الأوساط البيئية بإعادة تأهيل تلك الأوساط المتأثرة ومعالجتها، مع تحمل تكاليف عمليات إعادة التأهيل والمعالجة وفرض غرامات تجاه المخالفات تصل الى 100 ألف ريال.
وفي هذا الصدد بيّن أبو ملحة أن فريق التشجير في نادي البر التطوعي يقوم بجهود ملموسة من أجل الإصحاح البيئي من خلال عدد من الشراكات التي تم عقدها مع عدة جهات ومنها وزارة البيئة والمياه والزراعة، حيث قام أعضاء النادي بغرس آلاف الشتلات في الشوارع العامة والمساجد وبعض المرافق الصحية كمستشفى الملك فيصل التخصصي، وهناك خطة مع وزارة البيئة لزيادة مساحات التشجير وتطوير أداء المتطوعين والمختصين في هذا المجال، بما ينسجم مع ترجمة مستهدفات رؤية المملكة الداعمة للتطوع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى