كل الرياضة

بعد إثارة وبراءة.. ما العقوبة المتوقعة لمن اتهم “حسين عبدالغني” بالعنصرية؟!

كشف المحامي والخبير في القانون الدولي الرياضي أحمد الأمير، أنه يحق لمدير فريق نادي النصر حسين عبدالغني تقديم شكوى ضد من اتهمه بالعنصرية؛ وذلك بعد تبرئته من قبل لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد السعودي لكرة القدم في عقوباتها التي أصدرتها أمس في القضية التي أثارت جدلاً واسعاً خلال الفترة الماضية بين الشباب والنصر.

وتفصيلاً، قال “الأمير”: يحق لمدير الكرة بنادي النصر حسين عبدالغني تقديم شكوى مضادة ضد من اتهمه بالعنصرية تحت اسم “دعوى كيدية” للجنة الانضباط للنظر فيها، وفقاً لمادة التعاون في الإجراءات القضائية والتي نصت في إحدى فقراتها “أي شخص يقدم شهادة زائفة يعاقب معاقبة الإبعاد لمدة سنتين مع غرامة مالية قدرها 200 ألف ريال سعودي”.
‏‫

وكانت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد السعودي لكرة القدم قد أصدرت، الخميس، عدة عقوبات ضد خالد البلطان ونادي الشباب ولاعبه “سيبا”، بالإضافة إلى حسين عبدالغني، وذلك في القضية التي حدثت بمباراة النصر والشباب، ضمن منافسات الدوري السعودي.

حيث أصدرت لجنة الانضباط والأخلاق قرارًا يفيد بعدم ثبوت مخالفة مدير فريق نادي النصر حسين عبدالغني بارتكاب إساءة تمييز عنصري ضد لاعب فريق نادي الشباب سيباستيا وجونيور؛ وذلك في المباراة التي أقيمت بين فريقي نادي النصر ونادي الشباب بتاريخ 13-2-2021م.

وقررت اللجنة إيقاف حسين عبدالغني مباراتين، تبدأ من تاريخ 15-2-2021م وإلزامه بدفع غرامة مالية قدرها (40.000) أربعون ألف ريال سعودي لحساب الاتحاد السعودي لكرة القدم، لقيامه بمحاولة الاعتداء على مسؤول من الفريق المنافس، وفقاً لإفادة مدير عام تشغيل المنشآت الرياضية الواردة للجنة.

كما قررت اللجنة منع رئيس مجلس إدارة نادي الشباب خالد بن عمر البلطان من الدخول للملاعب لثلاث مباريات، وإلزامه بدفع غرامة مالية قدرها (40,000) أربعون ألف ريال سعودي لقيامه بالإساءة والتلفظ بألفاظ مسيئة على مسؤول من الفريق المنافس، وفقاً لتقرير مراقب المباراة الوارد للجنة.

وألزمت لاعب فريق نادي الشباب سيباستياو جونيور بدفع غرامة مالية قدرها (200،000) مئتي ألف ريال سعودي لحساب الاتحاد السعودي لكرة القدم وإيقافه (2) مباراتين، في جميع المباريات الرسمية التي يحق له المشاركة فيها لقيامه بالإدلاء بتصريح تضمن إثارة للرأي العام، وذلك وفقاً لما نشر في حساب نادي الشباب في منصة “تويتر”، وحيث يعد ذلك مخالفاً لأحكام المادة (50) من اللائحة.

كما ألزمت اللجنة نادي الشباب بدفع غرامة مالية قدرها (200،000) مئتي ألف ريال سعودي لحساب الاتحاد السعودي لكرة القدم لقيام النادي بنشر تصريح تضمن إثارة للرأي العام على حساب النادي في “تويتر”، وحيث يعد ذلك مخالفاً لأحكام المادة (50) من اللائحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى