أخبار التعليم

تعليم صبيا يقيم لقاء إثرائيا للموهوبين والموهوبات

بحضور أكثر من ٤٠٠ مستفيد ومستفيدة وبالشراكة مع مؤسسة موهبة

رعى مدير تعليم صبيا الدكتور حسن بن محسن خرمي اللقاء الإثرائي الذي نظمته إدارة تعليم صبيا بالشراكة مع مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة) مساء الأربعاء 19-7-1442- تحت عنوان (الطريق إلى برامج موهبة الإثرائية والجامعات المرموقة) وقدمه الدكتور باسل عبد الله السدحان نائب الأمين العام لخدمات الموهوبين بمؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والإبداع.
وحضر اللقاء أكثر من 400 مستفيد ومستفيدة حيث يأتي تزامنا مع فعاليات أسبوع الموهبة الوطني الخليجي الذي دشنه مدير تعليم صبيا بداية هذا الأسبوع. ويهدف اللقاء لرسم خارطة طريق لتأهيل الطلاب لبرامج إثرائية جديدة تزيد من جاهزيتهم لخوض المنافسات وتحقيق الإنجازات الوطنية والدولية.
واستهدف اللقاء الطلبة الموهوبين والموهوبات الحاصلين على أعلى الدرجات بمقياس موهبة من الصف الثاني والثالث المتوسط، و الصف الأول ثانوي، بحضور منسقي ومنسقات ومشرفي ومشرفات الموهوبين، وأولياء أمورهم.
وأثنى الدكتور (السدحان) على إدارة تعليم صبيا من خلال استعراضه لترتيب الإدارات في التسجيل في برنامج الكشف عن الموهوبين، ومسابقة الكانجارو، ومسابقة موهوب، وحضور الإدارة المتقدم.
وتناول اللقاء عددا من المحاور، شملت أهداف الرؤية 2030 وتماشيها مع أهداف مؤسسة موهبة، والخطة الاستراتيجية لمؤسسة موهبة، ورؤيتها ورسالتها، ورحلة الطالب من الموهبة إلى الأثر، وإحصائيات عن البرنامج الوطني للكشف عن الموهوبين خلال السنوات الماضية.
كما تحدث عن أبرز البرامج التي تقدمها موهبة، فصول موهبة، برنامج موهبة المتقدم للعلوم والرياضيات، أهدافه، مستفيديه، مستوياته، كيفية التسجيل فيه، برامج موهبة الإثرائية، محتوياتها، وحداتها الإثرائية، برنامج موهبة الإثرائي الأكاديمي، برنامج موهبة الإثرائي البحثي، برنامج موهبة الإثرائي العالمي.
من جانبه أشاد الدكتور (الخرمي) ببرامج موهبة التي تعمل على إثراء الطلاب والطالبات الموهوبين، ودور المؤسسة وبرامجها في دعم المجالات العلمية، واكتشاف الموهوبين ورعايتهم.
وثمن الدكتور (الخرمي) رعاية وزارة التعليم للموهوبين والموهوبات ودعم معالي الدكتور حمد ال الشيخ ، وأكد أن مثل هذه اللقاءات تساهم في دعم الموهوبين والموهوبات، وتمكنهم من التغلب على مشكلاتهم، واستغلال طاقاتهم بما يعود بالنفع على المجتمع.
وقدم الدكتور (الخرمي) شكره لقسم الموهوبين والموهوبات والتطوير المهني بالإدارة لتنسيقهم لهذا اللقاء، وللحضور المستفيدين من هذا اللقاء من مشرفي ومشرفات ومنسقي ومنسقات الموهوبين على تحفيزهم للطلاب والطالبات على المشاركة، وللموهوبين والموهوبات الذين يمثلون ثروة بشرية وطنية، ولأولياء الأمور على حرصهم على أبنائهم وبناتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى