محطات

دراسة حديثة تحذِّر أصحاب فصيلة الدم هذه من فيروس كورونا

أعدها باحثون في مستشفى برمنجهام..

أثبتت دراسة علمية أعدها باحثون في مستشفى برمنجهام أن أصحاب فصيلة الدم «A»، معرضون أكثر من غيرهم لخطر الإصابة بفيروس كورونا.

وبحسب الدراسة فإن الخلايا في الحلق والأنف للأشخاص ذوي هذه الفصيلة أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بفيروس كورونا.

وكشفت عن أنه بصرف النظر عن نوع فصيلة الدم، فإن الفيروس غير قادر على إصابة خلايا الدم الحمراء.

ومع ذلك، فلدى الفيروس انجذاب أكبر تجاه خلايا الدم الأخرى في الجسم مثل تلك الموجودة في الجهاز التنفسي.

يقول الباحثون إن التفاعل بين بروتين كورونا ومستضدات الدم يمكن أن تسهم بشكل كبير في الإصابة بالفيروس خاصة أن الفيروس أبدى تفضيلًا كبيرًا للفصيلة من نوع (A).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى