محطات

تغريم “أبل” مليوني دولار

لبيعها هواتف دون شواحن في البرازيل

فرضت السلطات البرازيلية غرامة قدرها مليونا دولار على شركة ”أبل“ الأمريكية، بسبب بيع أجهزة ”آيفون“ الجديدة دون وجود شاحن في العلبة.
وقررت شركة حماية المستهلك في ساو باولو Procon-SP، تغريم أبل هذا المبلغ، بعد اكتشاف إزالة الشاحن من صناديق أجهزة آيفون.
وأخطرت الوكالة البرازيلية، شركة أبل في ديسمبر الماضي، أن بيع هواتف آيفون دون شاحن يعد انتهاكا لقانون حماية المستهلك، وردّت الأخيرة على ذلك بأن معظم العملاء لديهم بالفعل محولات طاقة احتياطية، وأن توفير أجهزة أخرى في العلبة غير ضروري.
وبعد تطبيق الغرامة، حذر فرناندو كيبز، المدير التنفيذي لوكالة Procon-SP الشركة من جديد، قائلا ”إنها بحاجة إلى احترام وفهم قانون المستهلك البرازيلي والمؤسسات“.
وفضلا عن بيع الأجهزة دون شاحن، تم تغريم ”أبل“ -أيضا- لتضليلها العملاء بشأن خاصية مقاومة الماء في أجهزة آيفون.
وبالرغم من أن الإصدارات الأحدث بدءا من جهاز ‌iPhone‌ 7، لديها خاصية مقاومة للماء، إلا أن وكالة Procon-SP، قالت إن ”شركة أبل رفضت إصلاح الأجهزة للعملاء الذين عانوا من تلف أجهزتهم بسبب المياه، على الرغم من أنهم في فترة الضمان“.
يشار إلى أن شركة ”أبل“ أزالت محول الطاقة من مرفقات سلسلة iPhone 12، قائلة ”إن القيام بذلك سيقلل من انبعاثات الكربون“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى