مواساة

رثاء الشيخ عبدالله مطيع حمدي القاضي بمحكمة التمييز بالرياض سابقا

كتبه راشد بن محمد حمدي القاضي بمحكمة جازان العامة

تمضي الحياة فما بها من باقي
قدرُ الجميعِ محتمٌ بفراقِ
والكل يرجو أن يكون مخلداً
هيهات تخليدا لغير بواقي
فالباقيات الخالدات فعالنا
وعلوم شرع الله خيرٌ ساقي
وكذا العيون الجاريات ونفحةٌ
تسري فتمسح دمعةً بمآقي
واليوم ننعنى للعلوم عمادَها
وكذا القضاءِ ومجمعِ الحذاقِ
ابنَ الكرام الشهم في أوصافه
نسل العلوم وكلِّ خُلق راقي
عاش الحياة بعفة وتعففٍ
والمجد مركبه لكل سباقِ
رحمات ربي للفقيد رجاؤنا
اشمله ياربي بحسن عتاق
والختم مني بالصلاة على النبي
وعلى الصِّحاب وآله السُبَّاقِ
 **
في يوم السبت ١٤٤٢/٩/١٩

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: