محليات

المفتي عن لعبة «التصويت من أجل العيدية»: هي الميسر وعين القمار

حذر سماحة المفتي العام للمملكة الشيخ عبدالعزيز عبدالله آل الشيخ رئيس هيئة كبار العلماء والرئيس العام للبحوث العلمية والإفتاء، من لعبة متداولة خلال أيام العيد وهي لعبة تصويت من يأخذ العيدية بحيث يدفع كل شخص مبلغ ويوضع أسماء الأشخاص وأعلى تصويت يأخذ المبلغ كاملًا، فما حكم ذلك؟

وقال المفتي ردا على سؤال نشرته الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء على موقع “تويتر”: “إن هذه الطريقة هي الميسرة أو القمار وقد قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ وَالْأَزْلَامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ * إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلَاةِ فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ}”.

وتابع سماحة المفتي: “قال صلى الله عليه وسلم: (من قال لصاحبه تعال أقامرك فليتصدق)، متفق عليه، وهذه الطريقة هي عين القمار ولا تجوز المشاركة فيها، وفي ديننا فسحة من الترفيه وغيره بدون الوقوع في الحرام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى