محليات

كوكب الزهرة يتعامد على الكعبة أول أيام العيد

في ظاهرة فلكية استثنائية

تشهد سماء مكة المكرمة غدًا الخميس أول أيام عيد الفطر، تعامد كوكب الزهرة مع الكعبة المشرفة في ظاهرة فلكية استثنائية، حدثت آخر مرة في 26 مارس 2020.

وأوضح رئيس الجمعية الفلكية بجدة المهندس ماجد أبو زاهرة أن تعامد كوكب الزهرة سيحدث عند الساعة 01:08 بعد الظهر بالتوقيت المحلي، وسيكون الكوكب على ارتفاع 89,54,41 درجة في ظاهرة غير مشاهدة بالعين المجردة نظراً لحدوثها نهاراً والشمس في قمة إشراقها وبالتالي لا تحظى غالباً الدول العربية والمناطق القريبة من مكة بفرصة لرصد تعامد الزهرة.

وأشار إلى أن كوكب الزهرة سيكون ميله في هذا الوقت مطابق “تقريبا” لخط عرض مكة المكرمة إلا أن ذلك لا يتكرر بشكل دائم نظراً لعوامل مدارية لذلك فإن ظاهرة تعامد الزهرة نادرة.

وقال رئيس الجمعية : “بشكل عام في أغلب مواعيد التعامد يندر أن يكون الميل مطابقاً تماماً مع عرض الكعبة المشرفة فقد يفرق بمقدار ربع درجة أو نصف درجة، ورغم أن هذا مقدار صغير إلا أنه لا يصلح في تحديد اتجاه القبلة للمناطق القريبة من مكة التي يقل بعدها عن درجة واحدة مثل : مدينة جدة أما المناطق البعيدة عن مكة فلا تتأثر بذلك”.

يُشار إلى أن كوكب الزهرة يتحرك حول الشمس في مدار يقع داخل مدار الأرض ويظهر دائما قريباً من الشمس كما هو الحال مع كوكب عطارد، فهذا يجعل الراصد من على سطح الأرض لا يمكنه من رؤية هذين الكوكبين إلا قبل شروق الشمس أو بعد غروبها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى