أخبار العالم

تجري ثاني تجربة إطلاق لصاروخ “زيركون”

أسرع من الصوت..

أعلنت روسيا، اليوم الإثنين، أنها نفذت تجربة إطلاق ناجحة أخرى لصاروخ كروز من طراز ”زيركون“، الذي تفوق سرعته سرعة الصوت بأضعاف، وهو سلاح جديد وصفه الرئيس فلاديمير بوتين بأنه ”لا يقهر“.

وأكدت موسكو، في بيان نشرته وسائل إعلام روسية، أن الصاروخ انفجر بهدف على بعد 217 ميلاً (350 كلم)، بعد أن وصل إلى سرعة تقارب سبعة أضعاف سرعة الصوت.

وفي السنوات الأخيرة، سعت روسيا إلى تسليط الضوء على تطويرها للأسلحة المستقبلية، والتي تأمل أن تمنحها ميزة في أي سباق تسلح مع الولايات المتحدة.

وفي وقت سابق، كشف الرئيس بوتين أن الصاروخ الجديد يستطيع ضرب أي جزء من العالم تقريبًا، وأنه يمكن أن يتحاشى الدرع الصاروخي الأمريكي.

ونشرت وزارة الدفاع الروسية لقطات فيديو تظهر السفينة الحربية ”الأدميرال جورشكوف“، الموجودة حاليًا في ”البحر الأبيض“ شمال غرب روسيا، وهي تطلق صاروخ كروز على هدف أرضي على ساحل ”بحر بارنتس“.

وقالت الوزارة في بيان لها: ”نجح صاروخ زركون في إصابة هدف مباشر على مدى يزيد على 350 كيلومترا (217 ميلا)، ووصلت سرعة طيرانه إلى ما يقرب من 7 ماخ“.

وفي شهر شباط/فبراير من عام 2019، أعلن الرئيس بوتين، في خطاب، تطوير السلاح الجديد، قائلاً ”إنه يمكن أن يضرب أهدافًا في البحر وعلى الأرض بمدى يزيد على 600 ميل وسرعة 9 ماخ“.

وأوضحت وزارة الدفاع أنها تخطط لتجهيز كل من السفن الحربية والغواصات بصاروخ ”زركون“، الذي خضع للعديد من الاختبارات والتجارب في الفترة الأخيرة.

وفي شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وصف الرئيس بوتين إحدى تجارب إطلاق النار بأنها ”حدث عظيم ليس فقط في حياة قواتنا المسلحة، ولكن لروسيا بأكملها“.

وتفاخرت روسيا في الآونة الأخيرة بتطوير العديد من الأسلحة، التي يمكنها تجاوز أنظمة الدفاع الغربية، بما في ذلك صواريخ ”سارمات“ العابرة للقارات، وصواريخ ”بوريفيستنيك كروز“.

وربط خبراء غربيون انفجارًا مميتًا وقع في موقع تجارب بشمال روسيا في عام 2019، الذي تسبب في ارتفاع حاد في مستويات الإشعاع المحلي- بصاروخ كرو ”Burevestnik“، الذي يعمل بالطاقة النووية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى