أخبار العالم

وثيقة أميركية مسربة تكشف شراسة سلالة “دلتا”

كشفت وثيقة أميركية تفاصيل داخلية للمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، إن سلالة دلتا من فيروس كورونا قد تسبب مرضا أكثر خطورة من السلالات السابقة، كما أنها تنتشر بسهولة مثل جدري الماء.

وتقول هذه الوثيقة الصحية الاتحادية التي نقلتها صحيفة “واشنطن بوست Washington Post”، التي تعتبر عرض تقديمي داخلي لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، إن على المسؤولين “الاعتراف بأن الحرب قد تغيرت”.

وإن الوثيقة تجسد كفاح أكبر وكالة للصحة العامة في الولايات المتحدة لإقناع الجمهور بتبني إجراءات التلقيح والوقاية، بما في ذلك ارتداء الكمامات، حيث تزداد الحالات في جميع أنحاء الولايات المتحدة وتشير الأبحاث الجديدة إلى أن الأشخاص الذين تم تطعيمهم يمكن أن ينشروا الفيروس.

وتعتقد “واشنطن بوست” أن هذه الوثيقة قد تدفع المراكز لتجديد رسائلها العامة للتأكيد على أهمية التطعيم كأفضل رادع لهذه السلالة شديدة العدوى.

وقد تصل هذه السلالة في شراستها إلى درجة أنها تشكل تقريبا فيروسا جديدا مختلفا، حيث يزداد انتقاله بسرعة أكبر من فيروس الإيبولا أو نزلة برد، وفقا لما نشرته الصحيفة.

وكانت كاريسا إتيان، مديرة منظمة الصحة للبلدان الأميركية، قالت في إفادة، إن الحالات زادت بأكثر من الضعف في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي، لا سيما بين الأشخاص الذين لم يحصلوا على التطعيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى