مقالات

(وطني الحبيب ولا أحب سواه)

حسن بن مفرح الغزواني _ جدة

هذه العباره شاهدتها اليوم في مدينة جدة وأنا أغادر هذه البقعة الغالية على قلبي من وطني الحبيب فتذكرت زمان مضى من حياة الشباب عن جدة فبلمح الطرف سكبت دموعي ومن أعماق قلبي لشيئين عظيمين لاثالث لهما
أولًا حياة الشباب الماضيه وياليت الشباب يعود يوماً
أما الثانية فالنعمة التي تعيشها المملكة العربية السعودية حرس الله حكامها الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده حفظهما الله وكل العاملين المخلصين في هذا الوطن الغالي ورحم الله المؤسس الملك عبدالعزيز وملوكنا الراحلين
هذه البلاد التي بدعوة الخليل إبراهيم عليه السلام تجبى إليها ثمرات كل شيء وتتجه إليها وجوه المسلمين لكل صلاة والأمن والأمان والاستقرار والناس تتخطف من حولنا ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم

والله أسأل أن يفرج عن المسلمين ماهم فيه ويرد كيد الكائدين في نحورهم ويحفظ ولاة أمرنا ووطننا وأمننا وجنودنا المرابطين وأطبائنا والصحيين ويرفع البلاء عن الأمه
فلنحافظ على هذه النعمه وسمعة بلاد الحرمين العزيزه على كل قلب مواطن سعودي وكل مسلم يشهد أن لاإله إلا الله وأن محمداً رسول الله
قاتل الله من كان السبب في الفوضى وتمزيق الشعوب بعد الأمن والرخاء أصبحوا مشردين

حرر من مدينة جدة
1443/1/21
2021/8/29

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى