مقالات

عناق الوفاء بين زعله والجبيلي

بقلم.. حمد دقدقي

استوقفتني صورة معبرة وأنا أتجول في ميدان الطير الأزرق (تويتر) زيارة الأستاذ علي موسى زعله لرفيق دربه الأستاذ علي عبده الجبيلي الرائد الإعلامي المعروف المنوم حاليا بمستشفى الحياة بمدينة جازان في أعقاب العملية الجراحية الدقيقة التي أجريت له مؤخرا وتكللت بالنجاح والحمد لله متعه الله بالصحة والعافية والشفاء العاجل.
الزيارة احد الشواهد على مايتمتع به أبناء هذا الوطن الغالي من نبل وإخاء جسده الأستاذ زعله الذي كان وفيا مع زميله وهو يحتضنه في رسالة حب ووفاء وكتعبير عما تكنه الأسرة الإعلاميه لهذا الرمز وعمق المحبة والإخاء جمعتهما في إمارة جازان ورحلة عشق قديمة في بلاط الصحافة الورقية هذا الوفاء يحمل في حجمه معاني عظيمة.
هذه الصورة وهذا العناق الأخوي أيقونة هذا الشعب العظيم المتحاب تسطر معنى صفاء القلوب في أسمى المعاني
الأستاذ علي موسى زعله رائد من رواد العمل الجاد والمخلص وفيا مع الجميع بشهادات موثقة من المجتمع الجيزاني فهو قريب من مجتمعه منذوان كان رئيسا للجنة تراحم لمساعدة أسر السجناء هذه اللفتة الجميلة من الأستاذ عل زعله تعد العلاج الروحي ودواء للمرض الجسدي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى